الإمساك

الإمساك هو مرور صعب وجاف للبراز أو قلة في عدد مرات التبرز وعادة ما يكون مصحوباً بألم، والسبب المباشر هو إما عدم وجود نسبة كافية من الماء في البراز أو بطء في حركة الأمعاء. وفي الحالتين تكون نوعية الغذاء هي السبب الرئيسي لحدوثه. فإما أن الغذاء يفتقر إلى عناصر كافية لحفظ الماء داخل الأمعاء (الألياف) أو أنه يؤدي إلى ضعف حركة الأمعاء فتمكث الفضلات لوقت طويل داخل القولون فيحدث امتصاص لمعظم الماء فينتج عنه براز جاف وصلب.
وهناك أسباب أخرى للإمساك مثل قلة الحركة والخمول، تناول بعض الأدوية (أشهرها مكملات الحديد ومضادات السعال)، القولون العصبي، أشهر الحمل الأخيرة، بالإضافة إلى أمراض القولون (ضيق، ورم، شرخ، خراج، بواسير)
ويعتبر الإمساك من أكثر إضطرابات القناة الهضمية شيوعاً، كما تتزايد إصابة الإنسان به عند تقدمه في السن وخاصة بعد سن الستين. وكما قلنا فإنه غالباً ما يكون نتيجة لقلة استهلاك الألياف، وإضافة المزيد من الألياف إلى نظامك الغذائي هو العلاج الأمثل.
أهمية الألياف ودورها في علاج الإمساك
الألياف مواد كاربوهيدراتية توجد في النباتات فقط ولا يتم هضمها أو امتصاصها داخل الجسم. تنقسم الألياف إلى قسمين: ألياف مذابة وألياف غير مذابة. الألياف المذابة تمتص الماء من الأمعاء فتكون مادة غروية تلين الفضلات وتنشط حركة الأمعاء فتسهل عملية الإخراج. ولهذا فالألياف الذائبة تفيد في الإمساك والإسهال أيضاً، وهي تلعب دوراً كبيراً في علاج القولون العصبي. الألياف غير المذابة لا تمتص الماء ولكنها تنشط حركة الأمعاء وتتحد مع السموم المتراكمة ثم تدفع الفضلات دفعاً إلى الخارج، ولذا فهي تعتبر الاختيار الأفضل في الإمساك فقط.

مجموعات الغذاء الموصى بها:

• القمح الكامل ومنتجاته ونخالته، الخوخ، الخضروات الورقية الداكنة (البروكلي، الجرجير، الكرنب، الخس) أفضل مصادر الألياف غير الذائبة.
• الكيوي والتفاح والبرتقال والفواكه المجففة والشوفان والشعير والأرز البني من مصادر الألياف المذابة
• البقول (الفول والعدس واللوبيا والحمص) من أغنى المصادر بالألياف الذائبة وغير الذائبة معاً.
• البروبايوتيك: تناول بانتظام الأطعمة المتخمرة مثل الزبادي ومنتجات الصويا وجبن الماعز والاسبيرولينا لاحتوائها على البكتريا النافعة التي تعزز الهضم وتمنع تعفن وتراكم السموم بالقولون.
• قلل من اللحوم والجبن حيث أن امتصاصها وإخراجها يأخذ وقتاً طويلاً مما قد يؤدي إلى تعفنها في الأمعاء.
• قلل من الدقيق الأبيض ومنتجاته من الحلوى والفطائر وابتعد عن الأطعمة المعالجة مثل اللانشون والبيفي والنقانق.

المكملات والأعشاب:

• مكملات الألياف: تعتبر قشور السيليوم أفضل مكملات الألياف الذائبة (70% من وزنها) وهي الأولى مبيعاً في العالم. بذر الكتان غني أيضاً بالألياف التي ترطب بطانة الأمعاء وتنظف القولون.
• عشبة القمح: مصدر لفيتامين A,C,E,K والزنك (مما يساعد على التئام جروح وتقرحات القولون) والكلوروفيل (يساعد على إزالة السموم من الجسم).
• الدهون وزيوت الطهو: تعمل على لزوجة القناة الهضمية لسهولة خروج الفضلات. ولكن تجنب المقليات.
• الأحماض الدهنية الأساسية: في زيت الزيتون وزيت بذر الكتان
• السنامكي وزيت الخروع: ملينان تقليديان مشهوران
• عسل البردقوش: العسل ملين طبيعي، والبردقوش يخفف عسر الهضم والتقلصات والالتهابات المعوية

نصائح لأسلوب حياة صحية:

 اشرب 8 أكواب ماء نقي على الأقل يومياً، لتجنب الإمساك، وللمساعدة على التخلص من السموم حتي لو لم تشعر بالعطش واشرب مزيداً من الماء عند تناول الألياف.
 لا تشرب السوائل أثناء الأكل، فهذا يخفف العصارات المعدية ويمنع الهضم الجيد للطعام.
 تناول وجبات صغيرة ومتكررة ولتكن لك على الأقل وجبة واحدة يومياً مكونة من الخضروات والفاكهة فقط.
 تساعد التمرينات (مثل المشي) على التخلص من الإمساك حيث أن الأنشطة الجسدية تزيد سرعة حركة الأمعاء.
 اختر أوقات الوجبات حسب إرادتك، ولكن احرص على الانتظام فيها يومياً.
 تجنب الضغوط العصبية قدر الإمكان خذ وفرة من الراحة واحرص على ألا تجهد نفسك. تدرب على تمارين التنفس العميق، الذي يساعد على إمداد الجسم بالأكسجين لعمل الأمعاء بشكل جيد.
 في كل الأحوال يجب أخذ رأي طبيبك المختص قبل استخدام أي نظام غذائي.

تنبيه هام:

تنبيه هام: التعليمات والتوصيات المذكورة في هذا النظام الغذائي هي تعليمات عامة ولا تراعي الفروق بين الأفراد. أي حالة صحية يجب أن تعالج عن طريق طبيب متخصص وننصح بإستشارة طبيبك قبل تناول أي منتج قد يؤثر على صحتك.

    منتجات إمتنان لالإمساك Products