سرطان البروستاتا

السرطان بشكل عام هو مصطلح طبي يشمل مجموعة واسعة من الأمراض التي تجعل الخلايا المصابة به تنمو وتتغير وتتضاعف بصورة خارجة عن نطاق السيطرة. و يُعطَى السرطان مُسمَّى الجزء الذي بدأ منه، فسرطان الثدي مثلاً يعني عدم انتظام نمو وانتشار الخلايا التي تنشأ في انسجة الثدي. وعندما تنقسم و تتكاثر مجموعة الخلايا المصابة يمكن أن تشكل قطعة أو كتلة من الأنسجة الاضافية، وهذه الكتلة النسيجية يطلق عليها “ورم”. الأورام إما أن تكون سرطانية (خبيثة) أو غير سرطانية (حميدة). الاورام الخبيثة تخترق و تدمر أنسجة الجسم السليمة. كما يمكن لبعض الخلايا من داخل الورم أن تنفصل و تنتشر بعيداً إلى أجزاء أخرى متفرقة من الجسم.

مجموعات الغذاء الموصى بها:

• يعتمد العلاج الغذائي للسرطان على الإكثار من الأغذية النباتية والحد من الأغذية الحيوانية. تناول الخضروات المتنوعة يومياً في كل وجبة، وبالذات الخضروات الصليبية مثل الكرنب واللفت والبروكلي والقرنبيط والفجل، فهي تحتوي على الإندولات والكبريتات التي تقلل من حجم الورم عن طريق تثبيط نمو الخلايا السرطانية وتساعد على تخليص الجسم من السموم المتراكمة، بالإضافة إلى الجزر والفلفل الأحمر والقرع العسلي والطماطم الغنية بفيتامين A وهو مضاد قوي للسرطان.
• تناول الفاكهة المتنوعة يومياً في كل وجبة، وبالذات الرمان والمانجو والجوافة والشمام والعنب الأحمر.
• تناول مجموعة متنوعة من الحبوب الكاملة مثل القمح الكامل والأرز البني والشعير والشوفان ومنتجاتهم الغنية بالألياف ومضادات الأكسدة. قلل من تناول الدقيق الأبيض ومنتجاته من الخبز والفطائر والحلويات حيث أنها تغذي الورم وتزيد نمو خلاياه.
• استبدل الدهون المشبعة مثل السمن والزبد بالزيوت النباتية مثل زيت الزيتون وزيت الكتان. استخدم 5-8 ملاعق صغيرة من الدهون والزيوت يومياً للطهي والسلطات. استخدم أساليب للطهي بدون إضافة دهون مثل المسلوق، المشوي، الفرن، الميكروويف، السوتيه.
• تجنب الزيوت المهدرجة (السمن النباتي) ومنتجاتها قدر الإمكان حيث أنها من أهم مسببات السرطان.
• امتنع عن تناول الأطعمة عالية السعرات قليلة الفائدة الغذائية مثل المشروبات الغازية، الحلوى والسكريات حيث ثبتت علاقة قوية بين المشروبات السكرية ونمو السرطان.
• احرص على تناول البقول الغنية بالألياف الذائبة خاصة منتجات فول الصويا مثل الفول ولبن الصويا والتوفو
• تناولي بحد أقصى 200 جرام من اللحوم الحمراء قليلة الدهون والدجاج الرومي منزوع الجلد يومياً. تجنب تماماً اللحوم المشوية لفترة طويلة حيث ثبت أنها تفرز مواد مسرطنة
• ينصح بعدم تناول منتجات الألبان قدر الإمكان باستثناء الزبادي الطازج الغني بالمواد المتخمرة.
• تناول أسماك البحار مثل السالمون والسردين والرنجة والتونة على الأقل مرتين أسبوعياً.
• تجنب تناول اللحوم الدسمة والمدخنة ومنتجات الألبان كاملة الدسم والأطعمة المقلية.

المكملات والأعشاب:

• فيتامين D: تشير الدراسات إلى وجود انخفاض في مخاطر الإصابة بسرطان البروستاتا مع ارتفاع مستوى فيتامين D
• بروتين الصويا حيث أنه يحتوي على الإستروجين النباتي الذي يثبط ارتفاع هرمون الذكورة ويوقف نمو الخلايا السرطانية ويمنع انتشارها. تناول 30-40 جم يوماً بعد يوم.
• بذور الكتان: تحتوي على أعلى نسبة إستروجين نباتي بالطبيعة التي تضاد هرمون الذكورة وتثبط نمو الورم وتمنع انتشاره.
• الأحماض الدهنية الأساسية (أوميجا 3): توجد في زيت الأسماك وزيت بذر الكتان وهي مدعم للمناعة وتمنع نمو وانتشار الورم بالدم كما أنها مضاد قوي للالتهاب الذي يغذي المرض.
• الثوم والبصل والكركم: لإزالة السموم المتراكمة وتحفيز جهاز المناعة إلى جانب قدرتهم على تقليل نمو السرطان.
• البروبيوتيك: في الزبادي الطازج لتعزيز بكتيريا القولون النافعة التي تُصنِّع المواد المثبطة لنمو السرطان وتمنع امتصاص السموم.
• صمغ النحل: من أقوى مضادات الأكسدة ومثبطات الأورام. كما يحسن من كفاءة العلاج الكيميائي ويرفع من مناعة الجسم.
• غذاء ملكات النحل: معزز للطاقة والنشاط في فترات الإرهاق والخمول التي يمر بها المريض.
• الليكوبين: متوفر في الطماطم ومعجونها وهو مضاد قوي للأكسدة ويقلل من نسبة دلالات الأورام بالدم.
• الإخناسيا: محفز للمناعة يساعد في علاج نزلات البرد والانفلونزا وأعراض نقص المناعة
• الشاي الأخضر: غني بمضادات الأكسدة المقاومة للورم كما أنه يحسن استجابة الجسم للعلاج الكيميائي ويقلل أضراره.
• الأرقطيون والهندباء: من الأعشاب المدعمة للمناعة، تطهر مجرى الدم وتساعد في تنظيف الجسم من السموم.

نصائح لأسلوب حياة صحية:

• يجب إيجاد التوازن بين المجهود والراحة. احرص على ممارسة الرياضة الخفيفة لمدة نصف ساعة يوميا خمس مرات أسبوعياً لتحسين اللياقة ورفع المناعة. وفي نفس الوقت يجب الحصول على الراحة الكافية يومياً لتجديد الطاقة.
• لتجنب فقدان الشهية تناول وجبات صغيرة متعددة أثناء اليوم واسترح قليلا قبل وبعد تناول الطعام.
• تجنب القهوة والدهون المشبعة
• إذا أردت تناول اللحم المشوي، لا تعرضه للحرارة العالية ولا لمدة شواء طويلة، وتجنب أكل أي سواد باللحم.
• تجنب الضغوط العصبية قدر الامكان
• يجب أخذ رأي طبيبك المختص قبل استخدام أي نظام غذائي.

تنبيه هام:

تنبيه هام: التعليمات والتوصيات المذكورة في هذا النظام الغذائي هي تعليمات عامة ولا تراعي الفروق بين الأفراد. أي حالة صحية يجب أن تعالج عن طريق طبيب متخصص وننصح بإستشارة طبيبك قبل تناول أي منتج قد يؤثر على صحتك.

    منتجات إمتنان لسرطان البروستاتا Products