الصداع النصفي

الصداع النصفى عبارة عن آلام شديدة ونابضة تقع فى أحد جانبى الرأس وتظهر فى صورة نوبات تتكرر ويسمى بالصداع النصفى لأنه لا يشمل كل الرأس. الصداع النصفى لا يستطيع الإنسان إهماله أو تجاهله ولابد أنه سيجد نفسه مضطرا إلى البحث عن علاج له حيث يصعب تجاهل هذه الآلام المزعجة.
ويحدث الصداع النصفي عن طريق تمدد فى الأوعية الدموية في المخ مما ينتج عنه الضغط على المستقبلات العصبية مما يسبب استثارتها بشكل زائد فمع كل نبضة تضغط الأوعية الدموية على المستقبلات العصبية وهذا يفسر الألم النابض أثناء حدوث نوبة الصداع النصفى .
أسباب الصداع النصفى ومثيراته
• سبب وراثى نتيجة ظهور الصداع النصفى فى العائلة وتدرجه.
• الضوء الشديد والأصوات المزعجة والروائح القوية.
• الأرق والتوتر و تغيير أسلوب النوم والضغط العصبى.
• المجهود البدنى الزائد وبعض الأطعمة مثل الشيكولاتة والجبن القديم.
• التدخين وشرب الخمور والكحوليات.
• أثناء الدورة الشهرية للمرأة نتيجة تغير مستوى الهرمونات فى الدم.
أعراض الصداع النصفى
لا يحدث الصداع النصفى مرة واحدة ولكن يظهر تدريجياً وفى عدة مراحل:
• بداية الصداع: فى هذه المرحلة يشعر الإنسان بالتثاؤب والغثيان وسرعة الانفعال مما ينتج عنه قلة الإنتاج وصعوبة العمل وتستمر هذه الأعراض لبعض ساعات وقد تطول إلى أيام.
• ظهور الهالة (وقد لا تظهر): تزداد الاضطرابات العصبية ويحدث الاختلال فى الاتزان والكلام والرؤية.
• الصداع القوى العنيف: هنا يصل الصداع إلى قوته ولا يستطيع الإنسان تحمله ويزداد بوجود أى محفز من المحفزات التى ذكرناها سابقا لذا ينبغى ابعاده عن هذه المحفزات.
• نهاية الصداع: ينتهي الصداع تدريجيا وتشبه أعراض هذه المرحلة إلى حد ما مرحلة بداية الصداع.

مجموعات الغذاء الموصى بها:

• هناك بعض الأطعمة التي تؤدي إلى حدوث نوبات الصداع عند بعض المرضى مثل: الكاكاو، الجبنة الصفراء والقديمة، الزبادي، الأطعمة المخمرة، الكافين، الفواكه الحمضية، السمك المدخن، السجق، النقانق، الأسبرتام (في المشروبات “الدايت”)، مكسبات الطعم والرائحة، والأطعمة التي تحوي MSG مثل الأطعمة المعلبة والحساء المصنع وصوص الصويا. يجب على كل مريض تحديد ما إذا كان إحدى هذه الأطعمة تتسبب في حدوث النوبة.
• أسماك البحر(السالمون والسردين والتونة) وبذور الكتان وزيتها لاحتوائهم جميعاً على الأحماض الأوميجا 3، والتي لها أهمية كبرى في تكوين غشاء خلايا الدماغ، وتتسم بتأثيرها القوي المضاد للالتهاب.
• احرص على أكل الفواكة والخضروات لأنها تحتوي على الألياف التي تساعد في منع الامساك الذي قد يكون أحد أسباب الصداع.
• تناول الأطعمة الغنية بالماغنيسيوم مثل البذور والمكسرات والخضروات الخضراء والعدس. فالماغنيسيوم يساعد في إرخاء العضلات والشرايين المتقلصة كما أن له تأثيرا مهدئا. وقد تبين أن الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي، يعانون بالأساس من نقص مادة الماغنيسيوم.

المكملات والأعشاب:

• استنشاق الروائح أو استخدام الزيوت الأساسية لها تأثير جيد على تخفيف الألم، مثل زيت النعناع أو اللافندر
• الماغنيسيوم:400 مجم يومياً
• إنزيمQ10 : 300 مجم يومياً
• الأحماض الأوميجا 3: تحمي خلايا المخ وتقلل الالتهاب، مما قد يساعد على تخفيف آلام بالصداع النصفي.
• عشبة القمح: أغني الأغذية الوظيفية بفيتامين ب2 الهام في الحد من نوبات الصداع
• الينسون والنعناع والزنجبيل: أعشاب تخفف آلام الصداع وتساعد على تهدئة القيء والغثيان.

نصائح لأسلوب حياة صحية:

 اتبع نظام نوم ثابت: النوم غير المنتظم (نقص او فائض بساعات النوم) من الممكن أن يؤدي لنوبة صداع نصفي.
 مارس الرياضة (على الأقل 3 مرات في الأسبوع) فالرياضة تساهم في إخراج المواد السامة وتؤدي لتدفق الدم بصورة أفضل.
 تجنب تخطي الوجبات أو البقاء لفترة طويلة بدون طعام. احرص على تناول 6 وجبات في اليوم لكي تكون نسبة السكر في الدم متوازنة خلال ساعات النهار.
 التزم بأجندة يومية تدون فيها طعامك وشرابك ونومك وعلاقتهم بالصداع. أكثر المرضى يجدون الأجندة نافعة جداً لمعرفة مسببات ومثيرات الصداع.

تنبيه هام:

تنبيه هام: التعليمات والتوصيات المذكورة في هذا النظام الغذائي هي تعليمات عامة ولا تراعي الفروق بين الأفراد. أي حالة صحية يجب أن تعالج عن طريق طبيب متخصص وننصح بإستشارة طبيبك قبل تناول أي منتج قد يؤثر على صحتك.

    منتجات إمتنان لالصداع النصفي Products